fbpx

احذروا الخدع الالكترونية.. كيف يمكن التعرف عليها؟ وما الذي يجب فعله؟


غالبًا ما تأتي الخدع الالكترونية على شكل رسالة متسلسلة تطلب من المستلمين إعادة توجيهها إلى جميع جهات الاتصال الخاصة بهم. الهدف ببساطة هو إثارة القلق والارتباك بين المستخدمين.

 

كيفية التعرف على الخدع الالكترونية ؟

تنطوي معظم الخدع الالكترونية على الإثارة، أي أنها تهدف إلى إثارة القلق والارتباك لدى المتلقي وغالبًا ما يتم اكتشافها بسهولة من خلال نوعية الأخبار التي تتضمنها، مثل ادعاءات مستحيلة تتعلق بتأثيرات الفيروس مثل التسبب في حريق جهاز الكمبيوتر أو انفجاره، أو حدوث عواقب وخيمة أخرى مثل حذف كل البيانات والمعلومات في الجهاز.

قد تتضمن أحيانًا تحذيرات كاذبة من شركات تكنولوجيا المعلومات، أو قصص إخبارية مزيفة منسوبة إلى مؤسسات إخبارية حقيقية. تهدف هذه الطريقة الخبيثة إلى إضفاء المصداقية على الخدعة.

كما تميل هذه التحذيرات إلى استخدام لغة تنذر بالخطر، وتثير الخوف من التهديد، وتوحي بالإلحاح والعجلة، وتدعو المستخدمين إلى إبلاغ الآخرين في أقرب وقت ممكن.

عادة ما تكون هذه الخدع غير مؤذية في حد ذاتها، والضرر الأساسي الناجم عنها هو الوقت الذي يضيعه أولئك الذين لا يدركون أنها خدعة، فيقومون بتوجيه الرسالة إلى جهات الاتصال الخاصة بهم، وبالتالي يساهمون في نشر الذعر والخوف.

ومع ذلك، في بعض الأحيان، قد تهدف الخدع إلى التلاعب بالمستخدمين من خلال حملهم على الاعتقاد بأن ملفات النظام الأساسية في جهازهم هي بالفعل فيروسات، وإخبارهم بضرورة حذفها، مما يتسبب بتلف دائم في النظام. الهدف هو الأذية بشكل واضح.

في سياق آخر، يعتقد بعض المحللين أن الخدع والرسائل المتسلسلة الأخرى هي في الحقيقة دودة كمبيوتر تنتشر باستخدام هجوم الهندسة الاجتماعية، وتستغل الجهل والذعر لدى المستخدمين وإهمال فكرة التحقق من صحة المعلومات قبل تمريرها.

تجدر الإشارة هنا إلى أنه من المهم التمييز بين الخدع والمقالب. الأخيرة عبارة عن برامج غير هجومية وغير مؤذية تتخذ إجراءات غير مرغوب فيها أو مزعجة على أجهزة الكمبيوتر، مثل تحريك مؤشر الماوس بشكل عشوائي أو قلب الشاشة رأسًا على عقب وما إلى ذلك.

 

ما الذي يجب فعله؟

إذا تلقيت خدعة، فمن المستحسن تجاهلها وعدم إرسالها إلى أي شخص. وهناك بعض الخصائص الرئيسية التي قد تساعدكم على تحديد التنبيهات الزائفة:

– لكي تبدو الرسائل حقيقية، يقوم المهاجمون عادة بتضمينها عنوان وكالة إخبارية أو وكالة إعلامية ذائعة الصيت. وبالمثل، نادرًا ما تتضمن الرسائل تاريخًا، لذلك ستظهر دائمًا مؤخرًا، حتى لو كانت متداولة لفترة طويلة.

– يتم إرسالها معظم الوقت عبر البريد الإلكتروني، بهدف نشر هذه الشائعات عبر الويب.

– عادة ما تنذر هذه الرسائل بالخطر وتشجع المستخدمين على اتخاذ إجراءات فورية لحل الموضوع. يجب عدم اتباع التعليمات المكتوبة مطلقًا، بحيث يمكن أن تلحق الضرر بجهاز الكمبيوتر.

ضعوا في اعتباركم أنه بشكل عام، يتحجج المهاجمون بعدم قدرة برامج مكافحة الفيروسات على اكتشاف الفيروس المفترض، من أجل توضيح سبب عدم اكتشاف برامج الأمان الخاصة بالمستخدمين الإصابة. وهي طبعا خدعة لا يجب تصديقها أبدا.

ان كان لديكم اي استفسار او سؤال الرجاء مراسلتنا عبر التعليقات في اسفل الشاشة

للتعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

CyberArabs عضو في:

للتبليغ

سجل في نشرتنا الشهرية

%d مدونون معجبون بهذه: