fbpx

نصائح للحفاظ على الامن الالكتروني الشخصي أثناء السفر هذا الصيف


من المتوقع أن يأخذ الناس حول العالم إجازة مناسبة في صيف عام 2022، مع تخفيف القيود المفروضة على السفر، وذلك للمرة الأولى منذ أن بدأ تفشي وباء فيروس كورونا عام 2019. وبالتالي، من المهم جدا التنبه إلى الامن الالكتروني الشخصي أثناء التنقل، خصوصا بعدما اكتسب القراصنة خبرة كبيرة خلال السنوات التي رافقت الجائحة.

ويبدو أن أسعار الغاز الباهظة، ونسب التضخم المرتفعة، والحرب في أوروبا، والقيود التي ما زالت مفروضة بشكل متفاوت على الرحلات الجوية، وظهور فيروسات معدية أخرى مؤخرا، لن تمنع الناس من التخطيط للرحلات السياحية هذا الصيف. قد يكون الأمر مثير للحماس، ولكنه يأتي مع عدد من المخاطر المرتبطة بالأمن السيبراني التي يجب على المسافرين وضعها في عين الاعتبار.

 

الامن الالكتروني الشخصي يبدأ من شبكة الـ WiFi العامة

يمكن أن تكون شبكات الـ WiFi العامة التي يمكن الوصول إليها من أي شخص، خطيرة بشكل عام. إذ يمتلك المتسللون والمسؤولون عن تكنولوجيا المعلومات في تلك الشبكات طرقًا عديدة لمراقبة حركة المرور التي تدخل وتخرج من وإلى الـWiFi.

الخطير في الأمر أن حركة المرور يمكن أن تتضمن كل شيء، مثل كلمات المرور وأرقام الضمان الاجتماعي وبطاقات الدفع وتفاصيل الهوية وغيره. وبالتالي، إذا كنتم تخططون لاستخدام شبكة WiFi عامة أثناء السفر، ضعوا في اعتباركم أن أي شيء تشاركونه على الهاتف الذكي أثناء الاتصال بالشبكة قد تقومون بتوصيله إلى طرف ثالث من دون قصد وعن غير معرفة.

 

أجهزة الكمبيوتر العامة

قد تتجولون في مكتبة عامة، أو قد تنتظرون رحلة اتصال في أحد المطارات، وقد تشعرون بالرغبة في قضاء بعض الوقت على جهاز كمبيوتر متاح للجميع. قد يكون تصفح الأخبار وقراءتها طريقة ممتازة لقتل الوقت والحفاظ على بطارية هاتفكم.

ومع ذلك، إذا كنتم بحاجة إلى القيام بشيء مهم يتطلب منكم كتابة معلومات حساسة، فقد ترغبون في التفكير مرتين قبل كتابة أي شيء أو توصيل جهازكم الذكي أو الـ USB بالكمبيوتر المخصص للعموم. إذ قد يقوم المتسللون بتسجيل جميع المعلومات التي تدخلونها، كما قد يصاب جهازكم المتصل بشفرة ضارة أثناء تصفحكم للإنترنت.

 

مشاركة الموقع الجغرافي عبر وسائل التواصل الاجتماعي

الأمن السيبراني مهم جداً ولكنه ليس الشيء الوحيد الذي يجب وضعه في عين الاعتبار أثناء السفر. فكّروا مرّتين قبل التصرف، فمشاركة تفاصيل الموقع الجغرافي الحالي على وسائل التواصل الاجتماعي سيؤكد لأي متسلل أو متربص أو حتى لص أنكم لستم في المنزل. فتخيلوا ما الذي يمكنهم فعله!

 

إخبار البنك بموضوع السفر

يعد الاتصال بالمصرف الذي تتعاملون معه لإخبارهم أنكم ستسافرون أمرًا لا بد منه. هذه هي الطريقة الوحيدة التي تضمن أنكم لن ينتهي بكم الأمر مع بطاقة ائتمان محظورة في الخارج.

لسوء الحظ، إذا لم تخبروا البنك الذي تتعاملون معه أنكم ستزورون بلدًا معينًا، فقد يقوم النظام الأمني تلقائياً بتقييد حسابكم بمجرد استخدام البطاقة للدفع في منطقة خارج البلاد، لدواع أمنية طبعاً. ولكن المؤسف فعلاً أن الطريقة الوحيدة لإلغاء الحظر وإعادة تفعيل البطاقة قد يكون عبر زيارة أحد فروع البنك. وبالطبع سيكون ذلك مستحيلا أثناء السفر، مما سيترككم مع بطاقة دفع محظورة خلال طول فترة الرحلة.

 

تشغيل ميزة العثور على الجهاز

تزداد فرص فقدان الهاتف الذكي أو تلفه بشكل كبير عندما تكونون بعيدين عن المنزل. من الضروري التأكد من أنه يمكنكم العثور على جهازكم إذا سارت الأمور بشكل غير متوقع.

يجب تشغيل ميزات مثل “Find My” على نظام iOS بما قد يسمح لكم بتتبع الجهاز في حال وقوع حادث، أو إذا كنتم تريدون من شخص قريب منكم أمن من أحد أفراد الأسرة أن يعرف موقعكم دائمًا.

 

السفر ممتع حقاً، لكنه قد يصبح كابوسًا أيضًا إذا لم تكونوا مستعدين لجميع السيناريوهات. فالأجهزة الذكية تتعرض للسرقة أو الضياع في كثير من الأحيان أثناء السفر. ومن الأهمية بمكان ما تحديث نظام التشغيل والتطبيقات وإعداد نسخة احتياطية للبيانات قبل المغادرة. كما يمكنكم تحميل المحتوى الخاص بكم على السحابة، لتجنب فقدان أي صور أو بيانات خاصة في حال وقوع حادث.

ان كان لديكم اي استفسار او سؤال الرجاء مراسلتنا عبر التعليقات في اسفل الشاشة

للتعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

CyberArabs عضو في:

للتبليغ

سجل في نشرتنا الشهرية

%d مدونون معجبون بهذه: